4 تفاعلات بين الدواء والطعام

من المعروف أن تناول أنواع معينة من الأطعمة قد يتداخل مع آلية عمل بعض الأدوية، حيث أنه قد يقلل من التأثير العلاجي للدواء، أو يتسبب في تأثيرات جانبية غير متوقعة.

على أي حال، يمكننا القول أن التفاعلات بين الأدوية والأطعمة التي نتناولها كثيرة ومتعددة، لكن معظمها لحسن الحظ يكون خفيف إلى معتدل، كما أنها تنشأ عادة بسبب تناول الأدوية دون وجود الإشراف الطبي المتخصص. من خلال هذا الموضوع سوف نسلط الضوء على التفاعلات الدوائية مع الأطعمة الأكثر شيوعاً وأهمية التي يجب وضعها بعين الاعتبار.

  • الجريب فروت: يعد أهم الأطعمة التي يتوجب تجنبها أثناء تناول الأدوية، وذلك لأن ثمار الجريب فروت تزيد من معدل امتصاص معظم الأدوية، مما يؤدي إلى ارتفاع مستوى الدواء بالدم أكثر مما هو معتاد، وهو ما يزيد من احتمالية حدوث الآثار الجانبية المحتملة، ولاسيما التأثيرات المتعلقة بسميّة الدواء.
  • الخضروات ذات الأوراق الداكنة، مثل السبانخ والجرجير والخس: تتميز هذه الأطعمة بمحتواها الغني بفيتامين ك، لذا ينبغي تجنبها إذا كان المريض يتناول مضادات التخثر مثل الأسبرين والهيبارين والوارفارين، حيث أن فيتامين ك يحفز آلية تخثر الدم بالجسم، والتي تتداخل مع التأثير العلاجي للأدوية المضادة للتخثر.
  • الشوكولاتة: خلافاً لما هو شائع، ينصح بالامتناع تماماً عن تناول الشوكولاتة إذا كان المريض يتناول الأدوية المضادة للاكتئاب أو التشنجات، حيث تقلل الشوكولاتة من فعالية هذه الأدوية.
  • شراب العرقسوس: يتميز بمحتواه الغني بالبوتاسيوم الذي يعمل على زيادة معدل ضربات القلب فضلاً عن زيادة مستوى الصوديوم بالدم. تتفاعل التأثيرات سالفة الذكر مع الأدوية الخافضة لضغط الدم المرتفع، لذا ينصح بتجنب شراب العرقسوس للمرضى الذين يتناولون أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم.

مرافق للرعاية الصحية بمعايير عالميةاحصل على استشارة لجميع الإستفسارات الطبية والعلاجات اليوم!

إحجز موعد